وقّعت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن ممثلة بعمادة شؤون المكتبات انضمامها لعضوية الفهرس السعودي الموحد “فهارس” .

وقع اتفاقية العضوية من جانب العمادة رابعة بنت محمد البراك، ومن جانب المكتبة مدير مشروع الفهرس السعودي الموحد عثمان بن محمد الأسمري، بحضور الأمين العام المكلف الدكتور منصور بن عبدالله الزامل وعميدة شؤون المكتبات الدكتورة حنان بنت ناصر الصقية.

وينظر إلى الفهرس السعودي الموحد على أنه العنصر الرئيس في برامج البنية التحتية الثقافية بالمملكة، والداعم لتحقيق برنامج جودة الحياة في المجتمع الحيوي وفق رؤية المملكة 2030، كما يضيف بشكل خاص في إثراء الجانب العلمي والبحثي والثقافي والاقتصادي للمجتمع السعودي.

يذكَر أن مكتبة الملك فهد الوطنية تتطلع من خلال مشروع الفهرس الموحد إلى بناء مرجعية وطنية لتوحيد الممارسات الفنية، وتوفير الأدوات والآليات المعيارية لذلك، وترشيد الإنفاق المالي الموجّه لاقتناء ومعالجة أوعية المعلومات المتعددة بلغاتها المختلفة من خلال الخدمات المقدمة (الفهرسة التعاونية، وتقاسم المصادر، والإعارة التبادلية، وتنمية المجموعات) ، كما تسعى إلى تطوير مشاريع معلوماتية ومعرفية ذات عوائد حقيقية، وتنسيق وتفعيل التعاون بين مختلف مؤسسات المعلومات داخل المملكة، والإسهام في تأهيل مختلف المكتبات ومؤسسات المعلومات داخل المملكة.

الخبر السابقزلزال بقوة 5.2 درجات يضرب شمال تشيلي
الخبر التاليحاكم كاليفورنيا يدعو لترشيد استهلاك المياه مع تفاقم الجفاف

اترك تعليق

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا